Overblog Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog
Anne Bourrel, auteur La Manufacture de livres

البَحرُ/ La Mer, une traduction de Mohamed Metwali, révisée par Fahd Touma

14 Mai 2012 , Rédigé par anne bourrel écrivain pop

 

 

 

 

البَحرُ 

montpellier-069.jpg

الغَوصُ.. التََهاوي تَحتَ المياه،

تحتَ أعشابِ المياهِ،

تَحتَ الحِجارَة،

تَحتَ رِمالِ المياهِ، دونَ مُقاوَمةٍ،

دونَ غَوصٍ حتى القاعِ : تَحِسُّ المياهَ تَتَماوَجُ، واِحتِكاك الأعشابِ، حَراشَةَ الحِجارَةِ، وعُذوبَةَ الرملِ الدَلِعَة قليلاً..

أَغلِقْ أُذُنَيكَ،

اِستَمِعْ إلى كلّ الرَملِ وكذا الماءَ الذي يَتَخَلَّلُ الأُذنَينِ..

اِفتَحِ العَينَينِ لِتَغرورِقا والفَمَ للتَنَفُّسِ،

دَعْ كُلَّ الماءِ يدخُلُ، مِلحَ الماءِ،

حَبّاتِ الرملِ البِلَّورِيَّة، دون طَحنِها، الغَوصَ بِنَهَمٍ، الغَوصَ طَواعِيَةً. مِن أجلِ ذَهابٍ أَفضَل. بِظَهرٍ مُقَّوسٍ تَحتَ ثِقَلِ الماءِ، الأَعشابِ، الرملِ.

فَجوة البَطنِ.

دَعْ حَيواناتِ الماءِ تَلدَغُ الذِراعَينِ، الجِلدَ، أعضاءَ الجسمِ الطَريَّةَ البَضَّةَ.. تَحديداً تحتَ الجُفونِ. في فَجوَتَي الإبطَينِ العميقتينِ..

دَعِ الجِلدَ يغوصُ في الماءِ العَكِرِ لأَعماقِ البَحرِ. دَعِ الجلدَ يبتَلُّ، يتَشَبَّعُ بِالماءِ وأيضا يَذوبُ في المِلحِ. بِهذا الماءِ دَعِ الجلدَ ينسَلِخُ، دَعِ اللَحمَ يُنهَشُ ويَنخَلِطُ بِاللَحمِ الأبيَض، بِنِصفِ أسماكٍ تَسبَحُ دون حركة.

دَعْ،

دَعِ الذِراعَينِ تنفَصِلانِ، الأَرجُلَ، الجِذعَ يَنشَقُّ،

بِضعَةَ قِطَعٍ بَيضاءَ، تَكادُ أنْ تَحمَرَّ بِالدَمِ،

الشَعرُ يُنتَزَعُ منَ الجُمجُمَة، الّتي تَرتَخي مِثلَ الإسفَنجِ،

تَحتَ قَطَراتِ الحَليبِ المَسكوبِ،

دَعِ العَينَينِ تَطفُوانِ قليلاً لِيأتيَ الأَزرَقُ والأَخضَرُ العَكِرُ، تَرَى فيهِما كما تَرى في مِرآةٍ قَديمَة،

فيما بَعد، أغلِقِ الجَفنَينِ.

عِندَما يَذوبُ الجِسمُ كُلُّهُ، يَختَلِطُ، يَنحَلُّ، في المِياهِ المالِحَةِ الزرقاءِ.

أَغلِقِ الجَفنَينِ بِرِقَّةٍ.

اِفتَحِ الفَمَ لِلصَرخَةِ المُتَفَجِّرَةِ الّتي لم يَعُدْ لَها صَوتٌ.

(مَريم، اِسمُكِ رُبَّما).

 

 

 

 

آن بوريل

Partager cet article

Repost 0

Commenter cet article

natyot 16/05/2012 09:59


C'est trop beau !